فيلم يسوع

(فيلم يسوع (في اللهجة التونسية

العربية (AR) – Arabic: http://bit.ly/1eERaAu

 

الشخص الأكثر تميزاً وتفرداً

غالباً ما تتم مقارنة يسوع المسيح بالأنبياء والمعلمين، لكنه الشخص الأكثر تميزا و تفردا عاش على الإطلاق. في كل شيء، من ولادته الى ما بعد موته كل شيء كان معجزياً وميزه عن الآخرين. ولد يسوع من عذراء – حقيقة طبيعية مستحيلة. قبل ان تتزوج أمه مريم، اخبرها ملاك انها ستحبل وتلد إبن الله. وعندما سألته: كيف يكون هذا؟! أجابها الملاك: ” الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك، فلذلك ايضاً القدوس المولود منك يدعى إبن الله “. وحسب الوعد، ولدت العذراء مريم يسوع المسيح. اعظم شخص عاش على وجه الارض.

حياة مدهشة وعجيبة

حياة يسوع كانت مدهشة تماماً مثل ولادته. في سن الثلاثين. خرج الى مدن اسرائيل يعلم ويشفي الناس. ويسجل الكتاب المقدس بأن يسوع كان مختلفاً عن المعلمين الآخرين. لأن ” الناس بهتوا من تعاليمه، لانه كان يعلمهم كمن له سلطان وليس كالكتبة “. وهكذا لم يكن هنالك مرض اعظم واكبر من قوته. يذكر: انهم احضروا له جميع المرضى يعانون ويتعذبون بكل أنواع الأمراض وشفاهم جميعاً. وبسبب التهديد الذي واجهه القادة الدينيين والسياسيين من شهرة وسلطان الرب يسوع، فقد تآمروا عليه ليقتلوه.

موت مفاجىء

لقد كانت هنالك نبوءات عن موت الرب يسوع قبل أكثر من إلف سنة. كتب النبي أشعياء عن يسوع: ” وهو مجروح لأجل معاصينا مسحوق لأجل آثامنا تأديب سلامنا عليه وبحبره شفينا “. دفع الرب يسوع أجرة خطايانا حتى يغفر لنا ويكون لنا حياة أبدية. وتماماً حسب النبوءات، لقد نال يسوع أبشع عقوبة موت في تلك الايام بسبب انه إصرّ في كلامه على أنه ابن الله. وبينما هو معلّق على الصليب الخشبي والمسامير في يديه وقدميه، صلّى ” يا ابتي اغفر لهم، لآنهم لا يعرفون ما يفعلون ” لقد كانت لدى الرب القوة بان ينزل عن الصليب، لكنه اختار بان يضحي بحياته من أجل الآخرين.

الوعد هو لك

تماماً كما في الوعد، فقد أقام الله ابنه يسوع وأعاده للحياة –الحياة الا بدية– في اليوم الثالث بعد دفنه. لقد شوهد من قبل أصدقاؤه المقربين ومن ثمن شوهد من قبل أكثر من 500 من إتباعه قبل ان يصعد الى السماء اما أعينهم. بعد قيامته تكلم صديقة المقرب بطرس الى الجموع الكثيرة قائلاً ان يتوبوا عن خطاياهم وان يؤمنوا بالرب يسوع المسيح حتى يخلصوا “لان الموعد هو لكم ولأولادكم ولكل الذين على بعد كل من يدعوه الرب الهنا”. هذا الوعد هو لك ايضاً ّ! هنالك العديد من الديانات والأنبياء، لكن لا أحد منهم بل المسيح فقط هو الذي وعد بغفران الخطايا وحياة أبدية مع الله. لقد مات المسيح من أجل خطاياك، عليك الان ان تضع إيمانك به. “لأنك ان اعترفت بفمك بالرب يسوع وآمنت بقلبك ان الله أقامه من الأموات خلصت”. اذا آمنت بالمسيح، فيمكنك ان تصلي مثل هذه الصلاة الآن وتقبل عطية وهبة الحياة الابدية.

اقبل الآن

“أيها الرب يسوع، انا أومن بك، بأنك إبن الله ومخلص هذه العالم. أشكرك لأنك أتيت الى العالم ومت حتى أحصل انا على الحياة الابدية. من فضلك اغفر خطاياي. يوف اتبعك في مسيرة حياتي الآن. من فضلك املأني بروحك القدوس وقود خطواتي. بإسم يسوع اصلي، آمين.

هل صلّيت هذه الصلاة ؟

 
هل تعلم أن كنت جزءا من القصة الله؟ كان لديه هدف وخطة بالنسبة لك. كما أن لديه خطة للعالم. ولكن إذا كان الله هو جيد، لماذا هناك الكثير من الألم والمعاناة اليوم؟ تعلم عن خطة الله الكمال في هذا الفيديو.

 

فيديو

هل تعبّر هذه الصلاة عن شوق ورغبة قلبك ؟ اذا كانت كذلك، ادعوك لأن تصلي هذه الصلاة الآن، و سيأتي المسيح الى حياتك كما وعد.

1. الله يحبك أنت!

يقول الكتاب المقدس ” هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد ، لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية ” .

لكن المشكلة هي ….

2. كلنا سواء قد قمنا بأعمال او راودتنا أفكار خاطئة. وهذا ما يسمى بالخطية، وخطايانا قد فصلتنا عن الله.

يقول الكتاب المقدس ” الجميع اخطأؤا وأعوزهم مجد الله ” الله كامل وقدوس، وخطايانا قد فصلتنا عن الله الى الابد ” يقول الكتاب المقدس ان ” أجرة الخطية هى موت “.

لكن الأخبار السارة ، هى انه قبل 2000 عام

3. ارسل الله ابنه الوحيد ليموت عن خطايانا.

يسوع هو إبن الله. عاش حياة بلا خطية ومن ثم مات على الصليب ليدفع ثمن ( غرامة ) خطايانا. “ولكن الله بيّن محبته لنا لانه ونحن بعد خطاة مات المسيح لأجلنا”.

قام المسيح من الموت وهو يحيا الآن في السماء مع الله أباه. وهو يقدم لنا عطية الحياة الابدية – أن نحيا معه الى الابد في السماء ، اذا قبلناه كمخلصنا وربنا. قال يسوع : ” أنا هو الطريق والحق والحياة. لا أحد يأتي الى الآب الا بي “.

الله يتوجه نحوك بالحب ويريدك ان تصبح ابناً له. ” واما كل الذين قبلوه فأعطاهم سلطانا ان يصيروا أولاد الله اي المؤمنون باسمه “. لك الاختيار بأن تطلب من يسوع ان يغفر لك خطاياك وأن يأتي الى حياتك كسيدك ومخلصك.

4. اذا اردت قبول المسيح ، اطلب منه ان يكون سيدك ومخلصك من خلال صلاة مثل هذه :

” أيها الرب يسوع، انا أؤمن بأنك إبن الله. اشكرك لأنك مت على الصليب من أجل خطاياي. من فضلك اغفر خطاياي وهبني عطية الحياة الابدية. أطلب منك ان تأتي الى حياتي والى قلبي لتكون ربي وسيدي ومخلصي. اريد ان أخدمك دائماً “.

Anuncios

Responder

Introduce tus datos o haz clic en un icono para iniciar sesión:

Logo de WordPress.com

Estás comentando usando tu cuenta de WordPress.com. Cerrar sesión / Cambiar )

Imagen de Twitter

Estás comentando usando tu cuenta de Twitter. Cerrar sesión / Cambiar )

Foto de Facebook

Estás comentando usando tu cuenta de Facebook. Cerrar sesión / Cambiar )

Google+ photo

Estás comentando usando tu cuenta de Google+. Cerrar sesión / Cambiar )

Conectando a %s